الخميس , أكتوبر 1 2020
الرئيسية - الأخبار - إقتصاد - مكتب الكهرباء والماء المغربي يطلق تدابير لاستمرار التزويد في ظل أزمة الجائحة

مكتب الكهرباء والماء المغربي يطلق تدابير لاستمرار التزويد في ظل أزمة الجائحة

أعلن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أنه وضع خطة لاستمرارية العمل بعدة مراحل يتم تفعيلها وفقا لتطور الوضع المرتبط بكورونا، مشيرا إلى أن المستخدمين على مستوى المنشآت الإستراتيجية، ويمثل عددهم حوالي 25 إلى 45 بالمائة من إجمالي القوى العاملة خلال فترات التشغيل العادية (اعتمادًا على خصوصية كل موقع)، يخضعون للمراقبة الطبية المنتظمة، ولاسيما من خلال القياس اليومي لدرجة الحرارة، داعيا الجميع إلى احترام جميع التدابير الوقائية والصحية.

وأكد المكتب أنه في ما يتعلق بالمستخدمين الباقين في منازلهم تتم مطالبتهم بالامتثال الصارم لنفس تدابير الوقاية والنظافة، وبالخصوص التعليمات الداخلية للمكتب وتوصيات وأحكام وزارة الصحة ووزارة الداخلية في هذا السياق، مردفا: "بالإضافة إلى ذلك تم وضع خطط محددة لضمان أمن تموين المحروقات والمواد الإستراتيجية".

وأوضح المصدر ذاته أنه "في ما يتعلق بالبنية التحتية الإستراتيجية لقطاعي الكهرباء والماء الصالح للشرب، لاسيما المركز الوطني للتحكم والمراقبة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، والمنشآت الإستراتيجية لإنتاج الكهرباء والماء الصالح للشرب، تم إنشاء لجنة وطنية لليقظة، بما يشمل شركاء المكتب في إنتاج الكهرباء، وبالتعاون المشترك مع مديري فرع الكهرباء، ومسؤولي وحدات إنتاج مياه الشرب ومديري المكتب، بهدف تنفيذ نهج متكامل وتشاركي لمكافحة آثار جائحة "كوفيد 19"، وضمان استمرارية الخدمة العامة في البلاد، بتوفير الكهرباء والماء الصالح للشرب".

وأبرز المكتب الوطني أن "وضع الاحتواء" يمكّن من "تعزيز حماية الموظفين الرئيسيين من خطر الإصابة بالوباء والحد من انتشاره وتوفير العديد من الحواجز الوقائية لضمان استمرارية خدمة الكهرباء والماء الصالح الشرب".

وتؤكد وثيقة صادرة عن الهيئة ذاتها أنه بالنسبة لقطاع الكهرباء، يتعلق "وضع الاحتواء" بالمنشآت الإستراتيجية للمشغلين، ولاسيما وحدات الإنتاج التي يديرها المنتجون الخاصون للكهرباء ومحطات إنتاج الكهرباء للمكتب، ومركز المراقبة والتحكم الوطني والمحطات الفرعية الإستراتيجية لتوزيع الكهرباء والمصالح الإقليمية لتسيير توزيع الكهرباء".

وبالنسبة لقطاع الماء الصالح للشرب وتنقية المياه، يتعلق "وضع الاحتواء" بمحطات إنتاج الماء الصالح للشرب والمنشآت الرئيسية لتنقية المياه التي تشمل محطات تنقية المياه السطحية على السدود ومحطات التحلية، ومحطات ضخ المياه الرئيسية، وكذلك محطات التنقية، خاصة تلك التي تحتوي على الحمأة المنشطة.

قد يهمك ايضا:

المملكة السعودية ترفع صادراتها من النفط إلى 10.6 ملايين برميل يوميًّا

أسعار النفط تشهد انتعاشة قوية بعد تراجعها
Source: إقتصاد – المغرب الآن

عن webmaster

شاهد أيضاً

الأخبار

الدولار يستحوذ على ثلثي الاحتياطيات العالمية

أظهرت بيانات من صندوق النقد الدولي، الأربعاء، أن حصة الدولار الأمريكي من احتياطيات العملة المبلغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *