الأربعاء , أغسطس 5 2020
الرئيسية - الأخبار - منوعات - نساء - صراعات ميغان ماركل وكيت ميدلتون تدفع الملكة إليزابيث لخطوة غريبة

صراعات ميغان ماركل وكيت ميدلتون تدفع الملكة إليزابيث لخطوة غريبة

بلغت المشكلات بين ميجان ماركل وكيت ميدلتون قبل انفصال ثنائي ساسكس عن العائلة المالكة في بداية العام الجاري أشدها، حتى وصل الأمر إلى قيام الملكة بنقل بنفسها من قصر لآخر لوقف هذه الخلافات العنيفة.قال أحد العاملين بالقصر الملكي أن الملكة إليزابيث نُقلت من قصر باكنجهام إلى قصر كينسينجتون لمحاولة إيقاف المشاحنات، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميرور"البريطانية.تمت تغطية الخلافات بين شقيقات الزوج في عدد من الكتب حول العائلة المالكة الأصغر، على الرغم من اختلاف الروايات.وكتب "كوين" أحد المطلعين على قصر كنسينجتون "مذكرات حميمة من الملكة ماري إلى ميجان ماركل": "في البداية كان الشقيقان ويليام وهاري وزوجتهم على مقربة دائمًا، ولكن حتمًا كانت هناك توترات".ويتابع قائلًا:" كيت كانت دافئة جدًا تجاه ميجان عندما وصلت، ولكن التوترات كانت ستنشأ لأن ميجان حتمًا كان عليها أن تقبل بأنها دوقة لكنها ليست متزوجة من الملك التالي.وأضاف :"أعتقد أنها وجدت صعوبة في التعامل معها وعلى الرغم من أن هاري أحب منزله الريفي في قصر كنسينغتون ، فإن ميجان واعية أنها صغيرة مقارنة بالقصر الواسع الذي تعيش فيه كيت وويليام".وأوضح أنه على سبيل المثال، فإن التوترات وصلت إلى درجة كبيرة لدرجة أن الملكة نفسها تم نقلها إلى كنسينجتون من قصر باكنغهام في محاولة لوقف المشاحنات".فيما قال آخرون أن ميجان وكيت لم يتنافسا ولكن لم يكن بينهما أي شيء مشترك.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :   

جيسيكا مولرونى تستعين بفريق مختص لحل أزمة اتهامها بالعنصرية   

أفكار تعتمدها كيت ميدلتون لتكرار ملابسها حتّى ثلاث مرّات

 

 

 
Source: نساء

عن webmaster

شاهد أيضاً

انتحار قاصر في ظروف غامضة يهز أحد دواوير إقليم سيدي إفني

اهتزت ساكنة دوار "أسيف لعروسي" التابع لإقليم سيدي إفني، على واقعة انتحار قاصر شنقا، داخل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *