الأربعاء , أكتوبر 28 2020
الرئيسية - الأخبار - الصحة - دراسة تكشف الأغذية الضرورية لتجنب عسر الهضم في شهر رمضان

دراسة تكشف الأغذية الضرورية لتجنب عسر الهضم في شهر رمضان

يسبب تناول كميات زائدة من الطعام أثناء "الإفطار" في شهر رمضان أحيانا بعض المشاكل في المعدة ومنها عسر الهضم، والذي قد ينتج إما بسبب نوعية الطعام، أو بسبب الكميات المفاجئة التي يتناولها الشخص.وتناول موقع "ويب طب" عددا من الخطوات التي يمكن أن تتفادى الإصابة بعسر الهضم خلال شهر رمضان المبارك، وهي خطوات مفيدة لصحة الجهاز الهضمي بعد الصيام.

الابتعاد عن بعض مسببات عسر الهضم

قد يحدث الكثير من الضغط على الجهاز الهضمي خلال فترة رمضان، نتيجة بعض الممارسات الغذائية الخاطئة، نقدم لك ثلة من النصائح التي من الممكن أن تقيك من الإصابة بالحالات الطبية المرتبطة بعسر الهضم.

أول خطوة هي الابتعاد عن الأخطاء التي تؤدي إلى عسر الهضم، فعند تناول الطعام بسرعة أكبر من المعتاد بعد مرور يوم كامل من الجوع والعطش، لن يكون مضغ الطعام بالشكل الصحيح، خاصةً إذا احتوت وجباتك الغذائية على أطعمة مقلية، أو دهنية، أو المشروبات السكرية، قد يسبب ذلك بعضًا من الاضطرابات الهضمية. وهذا قد يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالتجشؤ، والانتفاخ، والارتجاع الحمضي، وعسر الهضم.

وهنا من الضروري تناول الطعام بشكل تدريجي وهادئ وبطيء، والاعتدال في الكميات قبل الوصول إلى حد التخمة.

اختيار الفواكه سهلة الهضم

توجد أنواع من الفواكه تتميز بسهولة هضمها، وقدرتها الفعالة في الوقاية من الحموضة. وهي:

البطيخ: يتكون من ما يقارب 92 % من الماء، وفيتامينات A و B6 و C، والمغذيات، ومضادات الأكسدة، والأحماض الأمينية والبوتاسيوم، التي تساعد في ترطيب الجسم.

البرتقال: الذي يوجد فيه أكثر من 100% من كمية فيتامين C المتوجب علينا تناولها يوميًا.

العنب: الغني بفيتامينات A و B6 و C، والمعادن المغذية مثل البوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، والفوسفور، والمغنيسيوم، والسيلينيوم.

التفاح: الذي يزود جسمك بالألياف اللازمة لصحة القولون، قد يساعدك تناول تفاحة واحدة يوميًا في الوقاية من عسر الهضم.

شرب الماء بشكل تدريجي

لا تفرط من شرب الماء بعد الإفطار دفعة واحدة إذا شعرت بالعطش، يمكنك شرب كوب واحد من الماء خلال تناول الطعام، فهو يساعد في عملية الهضم، ثم خذ قسطًا من الراحة، وأبدأ في تدريجه خلال فترة الليل.

أو يمكن للشخص إدراج الفاكهة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الماء مثل البطيخ- في نظامك الغذائي.

كما يمكن تناول سوائل أخرى بدلا من الماء مثل الحليب، الذي قد يساهم في إنشاء طبقة فوق بطانة المعدة، التي من شأنها أن تقيك من الإصابة بحموضة المعدة.

اتباع نمط حياة صحي

ضرورة التقليل من المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين.

الإكثار من الاسترخاء، والتأمل.

التدخين يضر، كما يجب تجنب ارتداء الملابس الضيقة، فقد تتسبب في ضغط المعدة.

لا تمارس الرياضة بعد تناول الطعام مباشرة، ممكن بعد ساعة على الأقل من تناوله.

لا تستلقي مباشرة بعد الأكل، انتظر ثلاث ساعات على الأقل بعد الوجبة.

تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخضار والفواكه.

قد يهمك ايضا :

تقرير يرصد أطول وأقصر أوقات الصيام في مختلف الدول العربية

تطبيقات تُتابع تطورات حالتك الصحية خلال ساعات الصيام تعرف عليها
Source: صحة وتغذية – المغرب اليوم

عن webmaster

شاهد أيضاً

جمعية تطالب وزارة الصحة المغربية بالإفصاح عن عدد وفيات وإصابات الممرضين

أعلنت الجمعية المغربية لعلوم التمريض و التقنيات الصحية، اليوم الأربعاء، أنها تتابع باستياء عميق ارتفاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *