الجمعة , أكتوبر 30 2020
الرئيسية - الأخبار - الصحة - تقرير يكشف خطورة السِمنة وعلاقتها بالإصابة بوباء "كورونا"

تقرير يكشف خطورة السِمنة وعلاقتها بالإصابة بوباء "كورونا"

حذر خبراء من السمنة وعلاقتها الخطيرة بفيروس كورونا، وقالوا إن الكثير من الشباب الذين يعانون زيادة الوزن ومصابون بالفيروس ينقلون إلى وحدة العناية المركزة إثر تدهور حالتهم، وانتشرت العديد من التحذيرات فى اوروبا والولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية .

 وقال داريو بارداليس، عضو جمعية الغدد الصماء في بيرو، إن ستة من أصل عشرة أشخاص يعانون من زيادة الوزن في بيرو، وفقا لقناة "بيرو 21" البيروفية.

وأضاف بارداليس "منذ عام 2011 ، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن السمنة مرض، على الرغم من أنه لم يكن ينظر إليه على هذا النحو فى السابق، مشيرا إلى أن 75٪ من المصابين بكوفيد 19، والذين هم في وحدة العناية المركزة في مستشفى إدغاردو ريباجلياتي يعانون من السمنة المفرطة، مضيفا "هذه الإحصائيات نفسها تتكرر في إسبانيا وإيطاليا وإنجلترا والولايات المتحدة ".

وقالت جنيفر لايتر، الطبيبة المتخصصة في الأمراض المعدية في مستشفى في مدينة نيويورك، إن نمطا معينا، واعتقد أن نسبة البدناء فى الصين كما هي في الولايات المتحدة، لأنه لا بيانات كثيرة لديهم بهذا الشأن"، وأضافت" بالنسبة إلينا، فقد بات ملحوظا حتى الأيام القليلة الماضية أن هناك كثيرا من الشباب في وحدة العناية المركزة".

وأوضح الخبراء، أن هناك ثلاثة عوامل تجعل المرضى يعانون من السمنة في خطر الإصابة بفيروس كورونا:

 أولاً: هو العامل الميكانيكي ، أي انخفاض احتياطيهم التنفسي ، يتعب هؤلاء المرضى أكثر بأقل جهد، وهذا يؤثر على مصابى فيروس كورونا الذى يصيب الرئتين فالتنفس بصعوبة يحتاج إلى المزيد من الأكسجين.

العامل الثاني:  أن الدهون ليست مجرد مخزن للطاقة بل تنتج أيضًا التهابًا مزمنًا ، مما يعرض المريض لأمراض القلب والأوعية الدموية ، والكبد الدهني ، من بين أمراض أخرى.

العامل الثالث: أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة يعانون من انخفاض في جهاز المناعة،  وبالتالى فإن هؤلاء المرضى أكثر عرضة لخطر الإصابة بالفطريات والسيلوليت وأمراض أخرى.

والجمع بين العوامل الثلاثة يجعل المريض محفوفا بالمخاطر، وهناك نظريات آخرى تقول أن الدهون هى مستودع للفيروس، فكلما زادت الدهون ، كلما زاد تخزينها وتناقص السوائل.

وما هى التوصيات التى يجب اتباعها وفقا للخبراء:

– لابد من التعامل مع السمنة على أنها مرض واتخاذ الإجراءات اللازمة للعلاج منها

-على الرغم من العزل ، يجب ممارسة النشاط البدني على أساس يومي.

-تجنب الإجهاد.

-النوم جيدا.. يمكن أن يسبب عدم النوم المزيد من القلق والشهية.

–  تناول طبق صحي يحتوي على الدقيق والبروتينات والخضروات.

-تجنب الحلويات والدهون المشبعة.

قد يهمك ايضا :

دراسة بريطانية تكشف عن الأمراض التي يهدّد "كورونا" مُصابيها بالموت

باحثون سويديون يكتشفون علاقة بين السمنة ومرض "كوفيد 19"
Source: صحة وتغذية – المغرب اليوم

عن webmaster

شاهد أيضاً

الباحثون عاجزون عن تفسير ظاهرة عدم إصابة البعض بفيروس "كورونا"

أعلن الأكاديمي أريج توتوليان، مدير معهد باستور لبحوث علم الأوبئة والأحياء الدقيقة، أن هناك مجموعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *