السبت , أغسطس 8 2020
الرئيسية - الأخبار - الصحة - الولايات المتحدة تُسجل 1200 وفاة خلال يوم مقابل واحدة للصين بسبب وباء "كورونا"

الولايات المتحدة تُسجل 1200 وفاة خلال يوم مقابل واحدة للصين بسبب وباء "كورونا"

يواصل فيروس كورونا المستجد تفشيه حاصدا آلاف الضحايا، حيث أعلنت جامعة جونز هوبكنز الأميركية، الاثنين، أن الولايات المتحدة سجلت أكثر من 1200 وفاة خلال يوم واحد، وكشفت مصادر مسؤولة في قيادة النظام الصحي في بريطانيا، الأحد، عن تطورات الحالة الصحية لرئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون المصاب بفيروس كورونا.

وفي المقابل، سجلت الصين حالة وفاة واحدة و 38 إصابة جديدة بفيروس كورونا، كما رصدت مؤخرا 78 حالة تحمل الفيروس ولا تظهر عليها الأعراض، كما أكدت إحصاءات مستقاة من مصادر رسمية شفاء نحو 238,800 شخص على الأقل حتّى الأحد من فيروس كورونا.

جونسون يدخل المستشفى على وجه السرعة

كشفت مصادر مسؤولة في قيادة النظام الصحي في بريطانيا، اليوم الأحد، عن تطورات الحالة الصحية لرئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون المصاب بفيروس كورونا، وقال مصدر مقرب من قيادة النظام الصحي الوطني في إنجلترا لـ "سبوتنيك"، إن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون سيمضي ليلته في المستشفى "لإجراء المزيد من الفحوص"، فضلا عن خضوعه لإجراءات تنفس اصطناعي للرئتين، وذلك على خلفية استمرار عوارض فيروس كورونا المستجد.

وأضاف المصدر، أن جونسون دخل المستشفى على وجه السرعة وسيخضع لإجراءات تنفس اصطناعي للرئتين"، وفي وقت سابق، أعلن مكتب رئيس الوزراء البريطاني، الأحد، أن بوريس جونسون دخل إلى المستشفى لإجراء فحوص، بعد استمرار ظهور أعراض فيروس كورونا عليه، بعد 10 أيام من تشخيص إصابته بالمرض.

وقال بيان "بناء على نصيحة طبيبه، دخل رئيس الوزراء المستشفى الليلة لإجراء فحوص… هذه خطوة احترازية، إذ لا تزال أعراض فيروس كورونا تظهر على رئيس الوزراء بعد 10 أيام من تشخيص إصابته بالفيروس"، ويوجد في المملكة المتحدة ما يقارب 48 ألف مصاب بفيروس كورونا وحوالي 5 آلاف وفاة، كما أصيب كبار السياسيين مثل وزير الصحة ورئيس الوزراء وولي العهد الأمير تشارلز.

وانتشر الفيروس حتى الآن في 208 دولة، ورغم أن الصين هي بؤرة تفشي المرض ولكنها سيطرت بشكل فعال على انتشاره، ولم تعد لديها أي إصابات تذكر كما أن الوفيات لم تتخط حاجز 3329 إصابة، وأسفر انتشار الفيروس عن وفاة ما لا يقل عن 68,125 شخصا في العالم منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر في الصين، وفق حصيلة جمعتها وكالة فرانس برس، استنادا إلى مصادر رسمية.

وتمّ تشخيص أكثر من 1,244,740 إصابة في 191 دولة ومنطقة وفق الأرقام الرسميّة، منذ بدء تفشّي وباء كوفيد-19 الناجم عن الفيروس. غير أنّ هذا العدد لا يعكس إلّا جزءًا من الحصيلة الحقيقيّة، لأنّ عدداً كبيراً من الدول لا يُجري فحوصًا إلا للحالات التي تستوجب النقل إلى المستشفيات.

وتوفّي منذ حصيلة الأمس، السبت، 4,690 شخصا وتأكّدت إصابة 75,522 آخرين، والدّول التي سَجّلت أكبر عدد من الوفيّات الجديدة في 24 ساعة، هي: الولايات المتحدة مع 1,082 حالة وفاة جديدة، وإسبانيا (674 حالة وفاة) والمملكة المتحدة (621)، وإيطاليا التي سَجَّلت أول إصابة في أواخر شباط/فبراير، أحصت في المجمل 15,877 حالة وفاة من أصل 128,948 إصابة. وتمّ الإعلان عن 515 حالة وفاة و4,316 إصابات جديدة يوم الأحد. وشفي 21,815 شخصا وفق السلطات الإيطاليّة.

والدول الأكثر تضرّرًا بعد إيطاليا هي إسبانيا حيث توفّي 12,418 شخصا من أصل 130,759 إصابة، ثمّ الولايات المتحدة مع 9,180 وفاة من أصل 324,052 إصابة، وفرنسا مع 8,078 وفاة من أصل 92,839 إصابة، والمملكة المتحدة مع 4,934 وفاة من أصل 47,806 إصابات.

وبلغت حصيلة الإصابات الإجماليّة في الصين القارّية (باستثناء هونغ كونغ وماكاو) حيث ظهر الوباء للمرّة الأولى في نهاية كانون الأول/ديسمبر 81,669 إصابة (30 إصابة جديدة بين السبت والأحد) من بينها 3,329 وفاة (ثلاث وفيّات جديدة)، فيما شفي 76,964 شخصا.

وباتت الولايات المتحدة تُسجّل أعلى حصيلة للإصابات حسب الأرقام الرسميّة، ومنذ الساعة السابعة من مساء السبت بتوقيت غرينتش، أعلنت أثيوبيا وهايتي عن أولى حالات الوفاة المرتبطة بالفيروس على أراضيها. كما أعلن جنوب السودان تسجيل أول إصابة.

كما عطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل ملايين المواطنين. وأيضا أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض وفرضت أغلب الدول في الشرق الأوسط حظر تجول جزئي، خشية استمرار انتشار الفيروس، وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض (كوفيد-19) الناتج عن فيروس كورونا "جائحة" أو "وباء عالميا"، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

قد يهمك ايضا

اشتباه في إصابتين بفيروس "كورونا" في الداخلة

تسجيل أول حالتي شفاء من "كوفيد – 19" في سبتة
Source: صحة وتغذية – المغرب اليوم

عن webmaster

شاهد أيضاً

ما لا تعرفه عن أهم طرق علاج الحروق بشكل طبي وفقا لدرجتها

الاصابة بالحروق من الامور الواردة لكل انسان خاصة النساء اللاتى يقمن بتحضير الطعام فى المنزل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *