السبت , أكتوبر 24 2020
الرئيسية - الأخبار - الرياضة - كرة القدم - أخبار الكرة الأوروبية - أخبار الكرة الاسبانية - أخبار برشلونة - أتلتيكو مدريد فريق محدث صنعه سيميوني …هل هذا حديث صحيح ؟

أتلتيكو مدريد فريق محدث صنعه سيميوني …هل هذا حديث صحيح ؟

هاي كورة_ نغمة من التقليل تسود وسائل السوشيال ميديا خاصة من المتعصبين من عشاق ريال مدريد وبرشلونة بخصوص إن أتلتيكو مدريد فريق محدث وصنعه فقط سيميوني وسوف نستعرض في هذا التقرير ردود كافية ووافية بخصوص تلك القضية.

1_ أتلتيكو مدريد لطالما كان فريقا تاريخيا ومبهرا في أسبانيا … يتمتع بإسلوب مختلف عن الفريقين ولطالما كان مليئا بالنجوم والذكريات الرائعة.

2_ أتلتيكو مدريد تاريخيا حقق كل الألقاب الممكنة ماعدا دوري أبطال أوروبا وبالطبع هو تأهل لثلاثة مرات لنهائي البطولة ولم يوفق لأسباب غريبة ليس منها إنه قصر أو كان سيئا بل على العكس كان ندا لبايرن ميونيخ التاريخي في السبعينات وريال مدريد الذي يكتسح أوروبا منذ فترة طويلة .

3_ أتلتيكو مدريد أصعب فريق يواجهه ريال مدريد في أوروبا …الإنتصار يأتي بصعوبة بالغة تكاد تكون مثل خروج الروح ..التفوق يكاد لايذكر من ريال مدريد في المجمل في السنوات الاخيرة على أتلتيكو مدريد على الرغم من فوارق الأموال بين الفريقين .

4_ بالنسبة لبرشلونة …برشلونة لا يمكن أن نتجاهل مافعله أتلتيكو مدريد ببرشلونة في دوري أبطال أوروبا في آخر مرتين واجهه فيهما مع إن برشلونة يمتلك نيمار وميسي وسواريز وأباطرة اللعبة …معركة الذهاب والإياب تكاد تكون مستحيلة على برشلونة أمام أتلتيكو مدريد الحالي…الفوز في الليجا يأتي فقط بسبب ميسي هو من يصنع الفوارق …وبالطبع ميسي جنن كوكب بحاله فمن الطبيعي مهما بلغت قدرات أتلتيكو أن تعجز عن مواجهة ميسي في بعض المرات في الدوري وجميعنا يعرف كيف يكون حال ريال مدريد عندما يواجه ميسي ولكن في أوروبا ميسي ورفاقه يبدون عاجزون تماما أمام أتلتيكو مدريد….أتلتيكو مدريد نفسه هو من أشعل برشلونة هذا الموسم عندما هزمه بثلاثة أهداف مقابل هدفين وبعدها تم إقالة المدرب فالفيردي ليعيش الفريق فترة عصيبة ربما مستمرة حتى الآن

5_أتلتيكو مدريد من 2010 تفوق على كل فرق أوروبا بحسبة الألقاب الأوروبية ماعدا ريال مدريد فقط …من يتهكم من عشاق فرق أوروبا على أتلتيكو مدريد ويصفه بالكومبارس أو فريق ثالث في أسبانيا …على الأقل أتلتيكو مدريد يقاوم ريال مدريد وبرشلونة بينما عندما تواجه الفرق الأخرى ريال مدريد وبرشلونة تصبح كالدجاج بإستثناء اليوفنتوس الذي له ذكريات إيجابية وأخرى سلبية ضد ريال وبرشلونة في السنوات الماضية بل إنه قهر ليفربول الذي ضرب أعناق أوروبا الموسم الماضي وبالطبع لاتزال ريمونتادا فينالدوم وأوريجي عالقة في أذهان الجميع

6_ من يتهكم على أتلتيكو مدريد نجده عندما يضع أحلامه في الميركاتو لفرقه المفضلة نجده يلهث وراء أوبلاك وكوكي وجريزمان وساؤول ودييجو كوستا وجودين ….وإذا كان فريقا صغيرا كما يرونه الأطفال فلماذا يتهافتون على نجومه .

7_ شاء من شاء وأبى من أبى …أتلتيكو مدريد من أكبر أربع فرق في أوروبا حاليا …فريق يحقق الألقاب القارية ويدهس تقريبا  معظم خصومه وأصبح الفوز عليه من أي فريق كبيرا كان أم صغيرا أشبه بعيد قومي ويمتلك الملعب الأفخم في أوروبا حاليا ويمتلك مشروع ضخم مع مدربه سيميوني وبالتالي أتلتيكو مدريد يكرس قيم عظيمة جدا في كرة القدم أهمها عدم اليأس ومحاولة صنع المستحيل ومهما كانت مشاكلك قادر بالتنظيم والرغبة أن تخلق فريق عظيم يرعب الجميع في أوروبا.

8_ بخصوص المستائين من طريقة لعب أتلتيكو مدريد حيث لاتتماشي مع رغباتهم …فهم يريدون كرة قدم هجومية كاسحة … هم لن يرضوا عن أتلتيكو مدريد إلا إذا أصبح فريقا يتلقي الرباعيات والخماسيات السداسيات ويفتح ملعبه ودفاعه للجميع وقتها سيصبح فريقا عالميا بنظرهم…مع العلم إن هناك فرق يشجعها الجماهير بحرارة تلقت رباعيات وخماسيات وسداسيات ولاتزال الفرق الأهم في العالم …الكيل بمكيالين من أجل تبرير المنطق في عقول البعض يكون مريحا ولكنه لايمكنه أن يكون منصفا وحاسما .

9_ البعض سيسخر من الفوز بالدوري الأوروبي …العجيب عندما حقق مانشستر يونايتد اللقبأقيمت الأفراح والليالي الملاح …جمهور الأرسنال كان من الممكن أن يضحي بأي شيء من أجل الفوز بها ولكن عندما حققها أتلتيكو مدريد تحولت لبطولة كونفدرالية لاقيمة لها …مشكلة أتلتيكو مدريد في هذه البطولة إنه حصدها بسهولة لم يقاومه أحد سوى الأرسنال في طيران الإمارات فقط وباقي الفرق إنبطحت أمام أتلتيكو مدريد لذا يعتقد البعض إنها بطولة سهلة …هي سهلة لأن أتلتيكو مدريد مستواه نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ولولا بعض أخطاء سيميوني لنافس برشلونة وريال في الدوري هذا الموسم
Source: أخبار برشلونة

عن webmaster

شاهد أيضاً

فيديو: ثاني أجمل أهداف كومان في الكلاسيكو ضد ريال مدريد

هاي كورة _ واصل نادي برشلونة تذكير جماهيره الغفيرة بالأهداف الرائعة التي سجلها المدرب الهولندي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *